أخبار سوريا

استهداف مسلح لرجل دين في العاصمة السورية دمشق

استهداف مسلح لرجل دين في العاصمة السورية دمشق

استهدف مسلحون مجهولون، خطيب مسجد “عثمان بن عفان” في “الكسوة” بريف “دمشق”، “عبد الستار قدور”، مساء أمس الأحد وفق ما ذكر ناشطون.

وأكدت إذاعة شام إف إم الخبر، صباح اليوم الإثنين، دون إضافة المزيد من التفاصيل حول الحادثة، في حين قال ناشطون إن استهداف الشيخ تم على الطريق الواصل بين بلدتي “زاكية” و”المقيليبة”، ما أدى لإصابته في قدميه.

وتعتبر هذه الحادثة غريبة من نوعها، خصوصاً أن الشخص المستهدف رجل دين في شهر رمضان.

…………….

فنانة سورية موالية تهاجم الحجاب والصلاة وابنها يقول: “أمي راقصة ممتازة”!!!! ( صورة )

أبدت الفنانة السورية أمانة والي رأيها بفكرة ارتداء الحجاب وإمكانية اعتزالها التمثيل من أجلها، رافضة ذلك لعدم اقتناعها به.

وعبر حوار إذاعي صرحت والي بأنها ليس مع ارتداء الحجاب ولكنها مع الاحتشام وتطبيقه على أرض الواقع حسب تعبيرها.

وتابعت الممثلة السورية بأن هناك أهم من الحجاب وهو العبادات من الصلاة والصوم والدعاء بخشوع.

معتبرة بأن تأدية تلك الفرائض أهم بكثير بالنسبة لها، وذلك كون الأجر الذي تحصل عليه أكبر بقولها “باخد علامات أكثر”.

أمانة والي لفتت في حديثها بأن فكرة ارتداء الحجاب غير واردة لديها أبدا لعدم اقتناعها بشكل أساسي بذلك اللباس.

وأكدت والي بأن كلامها قد يغضب البعض منها لمعرفتها القوية بمكانة هذا اللباس قائلة: “هلا بدهن يزعلوا مني جماعة الدين بس هاد رأي شخصي”.

مشيرة بأنها تربت وترعرعت بين عائلة محافظة وغالبية شقيقاتها محجبات، ولكن ذلك لا يعني أن تتبنى أفكارهم وفق ما قالت.

تصريحات الممثلة السورية أحدث ضجة كبيرة بين المتابعين الذين أبدوا استغرابهم من عدم إقتناعها بالحجاب خاصة وإنها تتحدث عن الضوابط الإسلامية.

وعلى الصعيد الفني تشارك الفنانة السورية أمانة والي في مسلسل “الكندوش 2” إلى جانب ابنها الفنان السوري سليمان رزق بالإضافة إلى مشاركتها في مسلسل “لو بعد حين” مع الفنان السوري جهاد الزغبي وعدد من الفنانين السوريين.

قالت الممثلة السورية ​أمانة والي​ إن تصريحات ابنها الممثل ​سليمان رزق​ التي تخلق حالة من الجدل، لا تزعجها، مؤكدة أنها حرصت أن تكون شخصيته مستقلة، ومنفردة ويقدم نفسه بعيداً عنها.

وأضافت والي لموقع “الفن” أن التصريح الوحيد من سليمان الذي سبب لها المضايقة هو تصريح قديم بحق الممثل ​قصي خولي​، لكن تم التوضيح حينها وتصليح الأمر، مشيرة إلى أنها تكره الإساءة للزملاء الفنانين.

وعن تصريحه الأخير عنها بعد أن قال “والدتي راقصة ممتازة” الأمر الذي سبب ضجة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قالت والي:

“لم يزعجني الأمر ولا أهتم بالتعليقات السلبية على العكس ضحكت حينها وسعدت عندما ما قال ذلك، السوشيال ميديا أصبحت شيء مقيت ومقرف وكل شخص ينتقد من زاويته ويحور الكلام على طريقته وهذا أمر اعتدنا عليه”.

وأضافت وهي مندهشة: “أين العيب بالرقص؟ الرقص فن وهي من أدوات الممثل ومادة الرقص مادة موجودة في المعهد العالي للفنون المسرحية، وأنا فعلاً أجيد الرقص بكل أنواعه وكنت متفوقة بمادة الرقص في المعهد ولم يأتي حديث سليمان من فراغ

لكن إذا البعض يفهم الرقص بمنحى آخر هذا شيء يخصهم، هناك الكثير من الناس لديهم عقد نقص ويفرغوها على السوشيال ميديا، فلا أود أن التفت إليهم”.

وتابعت بالقول: “الرقص شيء عظيم ليس مخجل من وجهة نظري، الممثل يجب أن يكون متقن لمختلف الفنون والمجالات وأنا منذ بداياتي أتقن الجمباز ولدي مرونة في الحركة، وأحرص دائماً أن ارقص أنا وسليمان سوياً في الأعراس والمناسبات”.

وبالحديث عن عيد ميلادها الذي احتفلت به مؤخراً أكدت أنه كان يوماً جميلا لاحتفاء عائلتها بها بسهرة مميزة مؤكدة أنها لا يزعجها التقدم بالعمر.

من جهة أخرى كشفت أمانة والي عن أحدث أعمالها درامياً مشيرة إلى أنها تشارك بدور مميز في المسلسل الشعبي “​جوقة عزيزة​”، إضافة إلى مشاركتها في الجزء الثاني من مسلسل “​الكندوش​” والجزء الخامس عشر من “​بقعة ضوء​”، كما أنه سيجمعها تعاون مع المخرج جود سعيد من خلال مسلسل “​حبيب​”.

وأوضحت أنها حالياً تقوم بقراءة عمل جديد بعنوان “​حنكش​” من إخراج نعيم المصري لكنها لم تؤكد مشاركتها به حتى الآن، كما أنه من المقرر أن تحضر لعمل مسرحي للشتاء القادم وفق تعبيرها.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى