أخبار العرب والعالمأخبار سوريا

عاجــــــــــل/ الصاروخ الصيني يمر فوق قصر بشار الأسد بدمشق وحالة تأهب

عاجــــــــــل/ الصاروخ الصيني يمر فوق قصر بشار الأسد بدمشق وحالة تأهب

يسود ترقب في عدد من الدول العربية بشأن مرور حطام الصاروخ الصيني المدمر فوقها، وتحليلات عن تحليقه فوق قصر رئيس النظام السوري، بشار الأسد، والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وتشير أحدث الإحصائيات الصادرة عن “مركز الفلك الدولي”، إلى أن الصاروخ الصيني أصبح يهدد أربعة دول عربية فقط، هي السعودية، وسلطنة عمان، والأردن، وفلسطين.

وتفيد تحليلات وحسابات بأن الصاروخ الصيني سيمر فوق سماء سوريا مرورًا بالأردن وفلسطين، وهو ما قد يهدد قصر بشار الأسد، وسط معلومات تفيد برفع حالة الجهوزية العسكرية في محيط المكان.

إلى ذلك، تؤكد الأنباء بأن الدفاعات الجوية السعودية أصبحت على أهبة الاستعداد لمواجهة خطر الصاروخ، فيما بدأت أنظمة الدفاع في محيط قصر “الملك سلمان”، وولي عهده محمد بن سلمان بالعمل بطاقتها القصوي.

احتمالية السقوط

ويقول مركز الفلك الدولي: إن “حطام الصاروخ الصيني سيسقط في الساعة 05:11 بتوقيت مكة المكرمة، (+-60 دقيقة)، والدول العربية التي سيمر فوقها هي عُمان والسعودية والأردن وفلسطين”.

ورجح المركز إمكانية مشاهدة حطام الصاروخ أثناء سقوطه على عدد من الدول المجاورة للدول الأربع، ونشر اخارطة تبيّن مكان السقوط المتوقع، والخطوط الخضراء والحمراء تبين الأماكن التي قد يسقط فوقها الحطام.

ولفت “الفلك الدولي” إلى أن “الفترة المحتملة لسقوط حطام الصاروخ الصيني ما بين الساعة 04:11 و06:11 بتوقيت مكة المكرمة، خلالها سيمر فوق بلاد الشام (سوريا)”، وهو ما يهدد قصر بشار الأسد.

وختم المركز بأن رحلة الصاروخ الصيني ستمر أيضًا على وسط السعودية (دفاعات قصر “الملك سلمان” تعمل، وعُمان، وإن سقط أثناء مروره ليلًا، سيشاهد كأجرام محترقة ومتناثرة تتحرك بسرعة مثل الصورة المرفقة”.

الدرر الشامية

…………………..

تركيا// الصاروخ الصيني يشكل خطـ.ـرا على إسطنبول و أنقرة

بينما يتابع العالم حركة الصاروخ الصيني “لونغ مارش بي” الخارج عن السيطرة في الفضاء، والذي قد يسقط في أي لحظة على سطح الأرض في موقع لا يمكن التنبؤ به بشكل دقيق بعد.

تشير صحيفة “ديلي صباح” التركية إلى احتمالية أن يضرب حطام الصاروخ مدينة إسطنبول والعاصمة التركية أنقرة.

ونقلت الصحيفة عن وسائل إعلام ترجيحات بأن يسقط الصاروخ الصيني التائه في المنطقة المحصورة ما بين خط العرض 41 شمال و41 جنوب.

وتقع بين تلك الخطوط منطقة شاسعة تشمل تركيا، وتمتد من بكين إلى نيويورك مرورا بمدريد.

من جهتها، أكدت الصين أن صاروخها الخارج عن السيطرة “لا يمثل أي خطر على سكان الأرض”.

وكانت صحيفة غلوبال تايمز الصينية قد ذكرت يوم الأربعاء أن حطام الصاروخ سيسقط على الأرجح في مياه دولية، وسط مخاوف من أن يسبب ضررا عندما يعاود دخول الغلاف الجوي للأرض.

وتوقعت مؤسسة “إيروسبيس كوربوريشن” الأميركية للأبحاث الفضائية أن تسقط شظايا الصاروخ، السبت، فوق شمال شرق أفريقيا.

وأطلقت الصين، الأسبوع الماضي، أول المكونات الثلاثة لمحطتها الفضائية الجديدة، بواسطة صاروخ “لونغ مارش 5 بي”. ومن المتوقع أن يسقط جسم هذا الصاروخ خلال اليومين المقبلين في مكان لا يمكن لأحد التنبؤ به.

وبعد انفصاله عن الوحدة الفضائية للمحطة، بدأ الصاروخ يدور حول الأرض في مسار غير منتظم مع انخفاضه تدريجيا، ما يجعل من شبه المستحيل توقع النقطة التي سيدخل منها إلى الغلاف الجوي، وبالتالي مكان سقوطه.

وقد يتفكك الصاروخ عند دخوله الغلاف الجوي لتتبقى منه قطع حطام فقط تسقط على الأرض. لكن إذا بقي الصاروخ كاملا، فالاحتمال الأكبر هو أن يسقط في أحد المحيطات أو البحار، بما أن المياه تغطي سبعين في المئة من سطح الأرض.

………………….

 موقع أمريكي يحدد الدولة ستكون مسرحا لسقوط الصاروخ الصيني المدمر

يتتبع الخبراء مسار الصاروخ الصيني الذي من المقرر أن يدخل الغلاف الجوي مرة أخرى خلال اليومين المقبلين، أو على أقرب تقدير يوم السبت، وفق ما أعلنه البنتاغون الأربعاء الماضي.

ومع اقتراب دخوله الغلاف الجوي، من المرجح أن تتضح أكثر المعطيات المتعلقة بوقت ومكان سقوطه في الأرض.

وحتى ذلك الحين، ستظل التقديرات “متباينة بشكل كبير” وفقا لوزارة الدفاع الأميركية.

لكن موقع “سبيس تراك” (Space-Track)، وهو موقع إلكتروني يديره سِرب التحكم في الفضاء، وهو فرع من الجيش الأميركي يتتبع الحطام في الفضاء، قال في تغريدة الجمعة، إن الصاروخ سيدخل الغلاف الجوي للأرض السبت في حوالي الساعة 11:13 مساء بالتوقيت العالمي.

ووفقا للإحداثيات الواردة في التغريدة، من المرجح أن يسقط حطام الصاروخ الصيني فوق دولة تركمانستان.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى