أخبار سوريا

هـــــــام // تسـ.ـليم الجولان لبشار الأسد مقابل تخـ.ـليه عن إيران ( وثائق أمريكية مسربة)

تحدثت صحيفة “الشرق الأوسط”، عن مسودة اتفاق سلام بين النـ.ـظام السوري وإسـ.ـرائيل برعاية أمريكية، كان الطرفان على وشـ.ـك توقيعها في نهاية شهر شباط عام 2011، أي قبل عشر سنوات من اليوم.

وقالت الصحيفة في تقرير، اليوم الأحد، إن الوسيط الأمريكي صاغ مسودة اتفاق ذهبت “أبعـ.ـد بكـ.ـثير من أي ورقة سابقة” وفق قولها.

إذ تضمـ.ـنت قطـ.ـع النـ.ـظام لعلاقاته العسكـ.ـرية مع طهران وميليـ.ـشيا حزـ.ـب الله اللبناني، مقابل استـ.ـعادته لهضبة الجولان المحتلة من قبل إسـ.ـرائيل.

وأكد وجود “مسودة الاتفاق” مسؤولون كانوا منخـ.ـرطين في المفاوضات التي قـ.ـادها المبعوث الأمريكي فريد هوف، بين رأس النـ.ـظام بشار الأسد، ورئيس الحكومة الإسـ.ـرائيلية بنيامين نتنياهو.

وتضمـ.ـنت المفاوضات عقد جلستين على الأقـ.ـل مع وزير خارجية النظام السابق وليد المعلم والمستشار القانوني رياض داودي، بحضور السفير الأمريكي السابق لدى دمشق روبرت فورد.

وكان الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما ونائبه حينها جو بايدن، على علم بهذه المفاوضات السـ.ـرية، مع انخـ.ـراط كبـ.ـير من وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون، بحسب “الشرق الأوسط”.

وكتب هوف في “الشرق الأوسط”، اليوم الأحد، مقالاً جاء فيه أنه في 28 من شباط (فبراير) 2011 “بلغت الدبلوماسية الأميركية نقطة حاسـ.ـمة لتحقيق السلام بين سوريا وإسـ.ـرائيل”.

وأضاف هوف: “صرّح الأسد بأنه يعتزم قطـ.ـع العلاقات العسـ.ـكرية مع إيران وحزـ.ـب الله وحماس شـ.ـرط أن تلتـ.ـزم إسـ.ـرائيل بإعـ.ـادة كل الأراضي التي استحـ.ـوذت عليها في يونيو 1967.

وأقر نتنياهو بجـ.ـدية الوساطة، ووجه الأواـ.ـمر إلى فريقه بالمـ.ـضي قدمـ.ـاً صـ.ـوب المعاهدة، استـ.ـناداً إلى مسوـ.ـدة أميركية.

وفي هذا الإطار، قال السفير الأمريكي السابق لدى دمشق، روبرت فورد، إنه لدى وصول هوف إلى دمشق، طلب مني عـ.ـدم حضور لقائه مع الأسد.

وأضاف، ووافقت على ذلك شرط أن ينام هوف في منزلي، واتصلت به هاتفياً على خط مفتوح كي تسمع المخـ.ـابرات السورية حديثنا.

وقلت: أنا موافق شـ.ـرط أن تنام في مقر الإقامة الخاص بالسفير، أنت ومساعدك، كي يعرف السوريون أننا فريق واحد، وهذا ما حصل”، مضـ.ـيفاً: “هوف أخبرني بمضمون اللقاء”.

وتضـ.ـمنت وثائق هوف، حسب تقارير إسرـ.ـائيلية نشرت عام 2012، أن المفاوضات اعتمدت على استعداد نتنياهو للعودة إلى حدود 4 من حزيران.

ما يعطي للنـ.ـظام السـ.ـيطرة الكاملة على الجولان، مقابل اتفـ.ـاق سلام شامل، يتضـ.ـمن توقـ.ـعاً إسـ.ـرائيلياً بقـ.ـطع العلاقات بين النظام وإيران.

وكان وزير الخارجية الأمريكي الأسبق جون كيري، قال في كتابه “كل يوم هو يوم إضافي، إن الأسد بعث إلى أوباما مقترحاً لإقامة سلام مع إسـ.ـرائيل، وأن نتنياهو عندما اطلع على الاقتراح وجده مثـ.ـيراً للدهـ.ـشة.

وأشار كيري إلى أنه في عام 2009 زار دمشق، وتناول في اجتماع مع الأسد أموراً عدة، بينها اتفاق السلام مع إسرـ.ـائيل، في ضوء أن المحـ.ـاولات السابقة التي انتـ.ـهت بالفـ.ـشل.

وتابع كيري: “سألني الأسد ما الذي يحتاج إليه الأمر للدخول في مفاوضات سلام حقيقية، على أمل ضمان عودة الجولان، أجبته بأنه إذا كنت جاداً، فعليك تقديم مقترح غـ.ـير معلن، ثم سألني عن الصورة التي ينبغي أن يكون عليها الاقتراح، فشاركت معه أفكاري”.

وأردف: وبالفعل، أصدر توجيهات إلى أحد كبار مساعديه بصـ.ـياغة خطاب من الأسد إلى أوباما، طالباً منه دعم محادثات سلام جديدة مع إسرائيل، وأعلن استعداده لاتخاذ عدد من الخطوات، مقابل عودة الجولان من إسـ.ـرائيل.

ولفت الوزير الأمريكي إلى أنه بعد اجتماعه مع الأسد، توجه في اليوم التالي إلى إسرائيل، وجلس مع نتنياهو حيث أطلعته على خطاب الأسد.

فشعر نتنياهو بالدهـ.ـشة من أن الأسد على استـ.ـعداد لقطع كل هذا الشوط الطـ.ـويل، والوصول إلى نقطة أبعـ.ـد بكثير عما كان على استعداد لتقديمه من قبل.

وذكر كيري أنه بعد ذلك حمل عرض الأسد إلى واشنطن، وحاولت إدارة أوباما اختبار مدى جـ.ـدية الأسد، من خلال طلب اتخاذ إجراءات لبناء الثقة تجاه كل من الولايات المتحدة وإسـ.ـرائيل، بينها وقف بعض شحنات الأسـ.ـلحة لـ”حزـ.ـب الله”، الأمر الذي لم يحصل.

وأضاف كيري: أتذكر أنني سمعت أن الأسد استمر في نمط السلوك ذاته تماماً تجاه حزـ.ـب الله، الذي أخبرناه أن يتوقف عنه، كان ذلك خيبـ.ـة أمل، لكنه لم يكن أمراً مفـ.ـاجئاً.

وحول إمكانية إتمام صفقة السلام حالياً، رأى السفير الأمريكي السابق لدى دمشق أنه “سيكون صعـ.ـباً على الأسد حالياً توقيع اتفاق سلام مع إسـ.ـرائيل.

إلا إذا حصل في المقابل على الكثير، لأنه يحتاج حالياً إلى الدعم من إيران وميليـ.ـشياتها وحزـ.ـب الله، مضيفاً: إذا خرجوا من سوريا، فمن سيساعد النـ.ـظام على السـ.ـيطرة على البادية السورية وحمص والسويداء وجزء من درعا.

وتابع فورد متسائلاً: هل سيحصل النـ.ـظام على مساعدات مالية غربية؟، حتى لو وقع الأسد اتفاق سلام وفتح سفارة إسرائيلية في دمشق، من الصـ.ـعب تدفق الأموال وإزاـ.ـلة العقـ.ـوبات بعد كل الجـ.ـرائم التي حصلت في سوريا.

ورجح السفير الأمريكي، أنه من الممكن إزـ.ـالة بعض العـ.ـقوبات الأميـ.ـركية ووصول مساعدات عربية أو أوروبية، لكن قانون قيصر لن يلغـ.ـى ببساطة.

مؤكداً أنه لن يكون هناك تعاطف في أمريكا مع الأسد، حتى لو تم توقيع اتفاق سلام، هناك حدود لما يمكن أن يقدم في مقابل أي اتفاق سلام.

متابعات_الشرق الأوسط

……………………………………………………………….

جلال دمير: السوريين الذين لم يتلقوا المساعدة المالية 1000 ليرة تركية سيأتي دورهم فيما بعد

وصلت في الآونة الأخـ.ـيرة رسائل نصية لكثير من العوائل السورية التي لا تملك كرت الهلال الأحمر ومفادها حصولهم على مساعدات مالية بقيمة 1000 ليرة تركية من البي تي تي”PTT”.

وحول هذه المساعدة ذكر عضو اللجنة السورية التركية المشتركة “جلال دمير” أنه هناك فرق بين المساعدات المقدمة للاجئين السوريين في تركيا من قبل الاتحاد الأوربي، وبين المساعدات المقدمة من الحكومة التركية.

وأضاف دمير أن” السوريين الذين لم يتلقوا المساعدة المالية 1000 ليرة تركية سيأتي دورهم فيما بعد”، وذكر أن وجود تأمين أو أملاك لدى اللاجئ السوري سيكون عائـ.ـقاً أمام حصوله على المساعد.

وأضاف أن المعلمين السوريين الذين يعملون في في قطاع التدريس والذين توقفت أعمالهم بسبب الجـ.ـائحة مشمولين بالمساعدات، بسبب أجورهم التي لا تتـ.ـجاوز الـ 2000 ليرة وعـ.ـدم حصولهم على تأمين.

وتأتي هذه المساعدة المالية في إطار مساعدة العوائل السورية الذين توقفت أعمالهم في ظل الظروف الصـ.ـعبة التي مرت بها البلاد.

والجدير بالذكر أن هذه المساعدة المالية مقدمة من المنظمة الدولية للهجرة (IOM)، ويستطيع الشخص الذي تلقى الرسالة استلام المساعدة المالية من أي مركز بي تي تي قريب.

وذكر الخبير في شؤون اللاجئين السوريين حمزة طه الأسعد أن هناك عائلات أخرى تلقت رسالة مفادها حصولهم على 1000 ليرة تركية قبل أيام.

منهم من اللاجئين السوريين وآخرين من اللاجئين الحاصلين على جنسية تركية والعاملين في قطاع التدريس في المدارس التركية ك متطوعين.

المصدر: دليلك في تركيا

……………………………………………………………………………….

دفعة جديدة من مساعدات الـ 1000 ليرة تركية تصل للسوريين عبر الـPTT مع الرابط

اسـ.ـتأنفت مراكز البريد التركي PTT تسليم المبالغ المالية لمستـ.ـحقيها من السوريين، الذين لم يتسلـ.ـموا بعد (دعم كـ.ـورونا) المخـ.ـصص لهم من قبل الاتحاد الأوروبي.

حيث تلقى العديد من السوريين رسائل من مراكز الـ PTT، تدعوهم للتوجه إلى أقرب فرع لاستلام المساعدة المالية، والبالغة قيمتها 1000 ليرة تركية.

وكانت المفوضية العامة لشؤون اللاجئـ.ـين في تركيا، فد حـ.ـذرت اللاجئـ.ـين من إهـ.ـمال المبالغ المالية المرسلة إلى أسمائهم تحت بند (دعم كـ.ـورونا)، وذلك تجنـ.ـباً لفقدان المال.

و قالت مصادر إعلامية، إنه يتوجب على السوريين الذين يريدون التحـ.ـقق من وصول مبلغ الـ 1000 ليرة تركية (دعم الكـ.ـورونا)، عليهم استخدام متصفح رسمي ومعتم ويفضل أن يكون (غوغل كروم).

وذكر المعني بشؤون اللاجئـ.ـين السوريين في تركيا (أحمد جميل نبهان)، إنه وبموجب الرابط الجديد المتاح للاستعلام عن مبلغ المساعدة.

يمكن الاستـ.ـغناء عن الرسالة النصية في حال أظهر الرابط وصول الدفعة، حيث وفي حال ظهور رسالة، و تخبرك الرسالة بوجود مبلغ على اسمك، يمكنك التقط صورة شاشة للرسالة أو طباعتها، والتوجه إلى أقرب فرع PTT للاستلام دون الحاجة لانتظار الرسالة النصية.

وأضاف وردت الكثير من الشـ.ـكاوى حول موضوع رفض بعض فروع الـ PTT تسليم المبلغ لأصحابه أو ردهم بأنه (لا يوجد مال على اسم الشخص).

مشيراً إلى أنه يتوـ.ـجب على الشخص في هذه الحالة أن يتوجه إلى فرع آخر من أجل العـ.ـملية.

ومن أجل التحـ.ـقق مما إذا كان هناك مساعدة مالية على اسمك عن طريق رابط الخاص بك في البوابة الحكومية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى