أخبار سوريا

هــــــام..تعـ.ـزيزات تركية كبيـ.ـرة إلى عين عيسى ورادر حـ.ـراري في إحدى قـ.ـواعدها

كشف مصادر إعلامية محلية، أن القـ.ـوات التركية قامت بنصـ.ـب رادار في قـ.ـاعدتها بريف عين عيسى شمال الرقة، وذلك في إطار دعـ.ـم ومـ.ـساندة قـ.ـواتها في المنطقة.

ونقل موقع “باسنيوز” أن القـ.ـوات التركية قامت بنصب رادار حراري مزود بسـ.ـلاح في قـ.ـاعدتها المتـ.ـمركزة بين قرية صيدا والطماميح على أطراف عين عيسى.

وأضاف أن الجيـ.ـش التركي دفـ.ـع بتـ.ـعزيزات عسـ.ـكرية كبـ.ـيرة ضـ.ـمنها أسـ.ـلحة ثقـ.ـيلة إلى نقاطه وقـ.ـواعده في شمالي ريف عين عيسى.

وفي سياق متصل، أكد المصدر أن قـ.ـوات سوريا الديمقراطية “قسد” أرسلت أيضا تعـ.ـزيزات عسـ.ـكرية من المـ.ـقاتلين والأسـ.ـلحة والذخـ.ـائر إلى بلدة عين عيسى خلال الأسبوع الماضي.

………………………………………………………………..

توافق تركي أمريكي حول مستقبل الأسد واخـ.ـتلاف حول قسد

اعتبر المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، أن بلاده تخـ.ـتلف مع الولايات المتحدة الأمريكية حول دعمها لـ”قـ.ـوات سوريا الديمقراطية” (قـ.ـسد)، ولكن الدولتين تتفقان على مستقبل النـ.ـظام السوري.

وقال قالن، خلال مقابلة مع قناة “TRT” المحلية، نحن مخـ.ـتلفون مع واشنطن بخصوص دعم تنـ.ـظيم “PYD” (حزب الاتحاد الديمقراطي) في سوريا.

وأضاف: لكن لدينا العديد من النقاط المشتركة بخصوص مستقبل نظـ.ـام الرئيس السوري بشار الأسد، إلى جانب نقاط أخرى مشتركة، من بينها مكـ.ـافحة الإرهـ.ـاب في سوريا وتنظـ.ـيم “داعـ.ـش”.

وتابع: لذلك، سوف نعرض المشـ.ـاكل بوضوح وننظر في كيفية معـ.ـالجتها، و نعتقد أنه يمكننا حل هذه القضـ.ـايا وفقاً لمبدأ الاحترام المتبادل.

ودعا قالن إلى النظر لنوع العلاقة التي طورناها مع روسيا، وتلك التي طورناها مع الأمريكيين والأوروبيين وألمانيا ودول أخرى، مضيفاً “فعندما ننظر إلى كل ذلك، نعتبر روسيا طرفاً مهماً في جغرافيتنا، لا يمكننا تجاهـ.ـلها”.

واستـ.ـدرك قائلاً: ومع هذا أيضاً هناك العديد من القضايا الخـ.ـلافية مع روسيا، إذ لدينا وجهات نظر مختـ.ـلفة حول مسـ.ـتقبل نـ.ـظام الاسد.

وجدد قالن، مطالب بلاده بضرورة إنهـ.ـاء الولايات المتحدة دعمها لحزب “العمال الكردستاني” (PKK)، و”الاتحاد الديمقراطي”، الذي تعتبره أنقرة الذراع السورية لحزب “PKK”.

وأشار إلى أنه بحث الثلاثاء الماضي، خلال اتصال هاتفي مع مستشار الأمن القومي الأمريكي جاك سوليفان، عدداً من القضايا الخـ.ـلافية بين واشنطن وأنقرة.

أبرزها الدعـ.ـم الذي تقدمه الولايات المتحدة منذ عهد الرئيس الأسبق، باراك أوباما، للقـ.ـوات الكردية في سوريا.

وفي وقت سابق، قالت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، إن تركيا أبدت استعداداً للتـ.ـنازل عن منـ.ـظومة الصواريخ الروسية “S-400″، بشرط أن تتـ.ـوقف واشنطن عن دعم “قـ.ـسد”.

متابعات

……………………………………………………………………..

أولى المفـ.ـاجئات….أمريكا تخـ.ـلي إحدى قواعـ.ـدها في سوريا وتنسـ.ـحب إلى العراق

بدأت أولى مفـ.ـاجئات إدارة بايدن بالظهور في سوريا، وذلك بعد ورود أنباء أمس الجمعة 12 شباط 2021، عن إخـ.ـلاء القـ.ـوات الأمريكية لإحدى قواعـ.ـدها العسـ.ـكرية في الحسكة شرقي سوريا.

و ذكرت وكالة أنباء النظام “سانا”،  أن القـ.ـوات الأميركية أخـ.ـلت موقع تمركزها في صوامع “تل علو” بريف الحسكة، ونقلت عتـ.ـادها وآليـ.ـاتها الى الأراضي العراقية.

وقالت الوكالة نقلا عن مصادر محلية إن القـ.ـوات الأميركية بدأت بنقل آليـ.ـاتها، وعتـ.ـادها العسـ.ـكري وجـ.ـنودها من موقع تمركزها في صوامع “تل علو” في منطقة اليعربية أقصى شمال شرق الحسكة بالقرب من الحدود العراقية.

ويأتي إخـ.ـلاء القـ.ـوات الأميركية للقـ.ـاعدة بعد أيام قليلة من إدخال جـ.ـنود ومعـ.ـدات عسـ.ـكرية من الأراضي العراقية إلى ريف مدينة الحسكة، حيث هبطت اربع حـ.ـوامات تابعة للقـ.ـوات الأميركية في قـ.ـاعدة الشدادي.

وتتزايد المخـ.ـاوف لدى قسد التي تسـ.ـيطر على شرقي سوريا، من تخـ.ـلي إدارة بايدن عن دعمها لهم، في حال تم الإعلان عن صفقة تركية_أمريكية، مرتقبة.

متابعات

…………………………………………………………………………

مستويات قياسية وغير مسبوقة في تاريخ ال”بيتكوين”

صعدت العملة الافتراضية “بيتكوين” الثلاثاء، لمستويات قياسية غير مسبوقة فوق 48 ألف دولار للوحدة، غداة عزم شركة “تسلا” للسيارات الكهربائية ضخ استثمارات في العملة الرقمية الأشهر.

وقبل أيام أظهرت وثيقة صادرة عن “تسلا” اعتماد بيتكوين ضمن أدواتها الاستثمارية، بعد أيام من تصريحات الرئيس التنفيذي للشركة إيلون ماسك، بشأن العملة.

وقال ماسك: “أعتقد في هذه المرحلة أن بيتكوين شيء جيد، وهي على وشك الحصول على قبول واسع من قبل رجال التمويل التقليديين”.

وبلغ سعر وحدة بيتكوين في التعاملات المبكرة 46.13 ألف دولار أمريكي صعودا من تعاملات أمس الإثنين البالغة 45 ألف دولار، وتتجه صوب حاجز 50 ألف دولار.

ووجد مستثمرون في العملات الافتراضية أداة استثمارات مجدية، بعد تراجع أسعار الذهب والدولار التي شكلت على مدى الشهور التسعة الماضية، ملاذا آمنا للمتعاملين بفعل فيروس كورونا.

وصعد سعر بيتكوين بنسبة 66.7 بالمئة منذ مطلع العام الجاري، ارتفاعا من 28.8 ألف دولار للوحدة الواحدة في ختام جلسات 2020.

وبلغ عدد الوحدات المتداولة من العملة الافتراضية الأشهر، في السوق العالمية حتى صباح اليوم 18.623 مليون وحدة من أصل 21 مليونا، هو إجمالي عدد الوحدات المتاحة للبيع والتداول.

وبلغت القيمة السوقية للوحدات المتداولة حتى تعاملات الثلاثاء الصباحية 891 مليار دولار أمريكي، بحسب شاشة عرض تداول الوحدة على منصات البيع الرقمية.

ولا تملك العملات الافتراضية، رقما متسلسلا ولا تخضع لسيطرة الحكومات والبنوك المركزية كالعملات التقليدية، بل يتم التعامل بها فقط عبر شبكة الإنترنت، دون وجود فيزيائي لها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى