أخبار سوريا

هـــام للغـ.ـاية // قبل أشهر من الانتخابات الرئاسية…أسماء الأسد تقود إنقـ.ـلاباً داخل القصر الجمهوري في دمشق

مع اقتراب موعد استحقاق الانتخابات الرئاسية عام 2021، برز في المشهد السوري ظاهرة جديدة، وهي وضع صورة زوجة بشار الأسد، أسماء الأسد وهذا في بعض الدوائر الحكومية ومكاتب الوزراء.

ونشر الإعلامي السوري ومؤسس موقع “كلنا شركاء”، أيمن عبد النور، عبر حسابه في موقع “تويتر”، صورة لمكتب وزير التربية السوري، دارم طباع، وظهر خلفه صورة كبيرة لرئيس النظام بشار الأسد وإلى جانبها صورة أصغر لزوجته أسماء.

وعن دلالات هذه الظاهرة، قال عبد النور، في حديث لموقع “الحرة”: “لم نعتد نهـ.ـائياً في سوريا على إبراز صورة الزوجة، حتى في فترة ما قبل حكم البعث.

عند الرئيس شكري القوتلي وخالد العظم، مذكرا انه في عهد حافظ الأسد، كانت زوجته أنيسة مخلوف لا تظهر إلا نادرا وكثير من السوريين لا يعرفون صورتها.

ويبدو أن وضع صور أسماء في المقرات الرسمية خطـ.ـوة جديدة، حيث يظهر البحث عن اسـ.ـتقبالات قام بها وزير التربية أن الخزانة خلفه.

كانت تحتوي على شاشة تلفزيون وبعض الكتب فقط، كما يظهر في منشور خلال استقباله لجنة علمية في 3 سبتمبر الماضي.

أما في الأيام الماضية فقد غـ.ـطت صورة الأسد وزوجته على الكتب والتلفزيون في الخزانة، وفي السياسة، يوضح عبد النور أن “بعض الأمور لا يـ.ـجوز فيها التـ.ـمسك بخـ.ـطة واحدة فـ.ـقط”.

ويشرح قائلا: “صحيح أن وزير الخارجية، فيصل المقداد، أبلغ روسيا أنّ الخـ.ـطة ألف هي بقاء بشار الأسد في سـ.ـدة الرئاسة، إلا أن ترشـ.ـيح أسماء لسدة الرئاسة قد تكون الخطة باء، في حال فـ.ـرضت الظـ.ـروف ذلك”.

واعتبر عبد النور أنّه “في حال حصول اتفاق دولي، أو تشديد للعـ.ـقوبات تحت البند السابع، وفي ظل العـ.ـقوبات المفروضة أساساً، يمكن أن يضـ.ـعف ذلك بشار الأسد أكثر أمام الأطراف الدولية، الأمر الذي يسهل فرصة أسماء للحكم”.

ولفت إلى أنّ “أسماء شخصية سنيّة، أيديها غير ملطخة بالدمـ.ـاء بشكل مباشر، ولديها قصة إنسانية مميزة إذ أنها ناجية من السرطان.

فضلأً عن كونها معروفة في المجتمع المدني وقدمت الكثير من القروض، لاسيما أنها رئيسة صندوق الأمانة للتنمية، وكيل الأمم المتحدة لتوزيع المساعدات الإنسانية في البلاد”.

وأضاف الإعلامي السوري أنّ “أعضاء منظمة الأمانة، يحصلون على تأشيرات سفر، ويتجولون في أوروبا، ما يعني أنّ علاقات أسماء في المجتمع الدولي ليست بالبسيطة، وهي معروفة داخلياً وخارجياً”.

وكانت واشنطن قد فـ.ـرضت، ديسمبر الماضي، عـ.ـقوبات جديدة على سوريا حيث اسـ.ـتهدفت مصرف سوريا المركزي، وأدرجت عددا من الأفراد والكيانات على القائمة السـ.ـوداء، بينها أسماء الأسد.

وذلك لدورها في عـ.ـرقلة الجـ.ـهود الرامـ.ـية إلى حل سـ.ـياسي للحرب، إلى جانب عدد من أفراد أسرتها، بحسب وزير الخارجية الأميركية، مايك بومبيو.

وأكّد عبد النور أنّ “هناك محاولة لتعويم أسماء، وفـ.ـرض وجودها، لكي لا يكون ترشيحها، إن حصل، مفـ.ـاجأة للوزراء والسياسيين، والشعب السوري”.

ومن المقرر أن تجري انتخابات الرئاسة في منتصف عام 2021، ولم يعلن أي شخص ترشحه بعد للانتخابات.

المصدر الحرة

2021 سيكون عاماً حاسـ.ـماً لمـ.ـصير بشار الأسد وسيـ.ـاسة بايدن ستكون أشـ.ـد حـ.ـزماً

ما سيشهده العام 2021 سيكون حاسـ.ـماً لمـ.ـصير رأس النظام بشار الأسد، كما أن سيـ.ـاسة الرئيس الأمريكي القادم”جو بايدن”، سيكون أكثر حـ.ـزماً من سيـ.ـاسة دونالد ترامب”.

هذه كانت العناوين العريـ.ـضة للرؤية التي قدمها الباحث البريطاني”شارلز ليستر” المتخصص في الشأن السوري، لتطـ.ـورات الأوضاع السيـ.ـاسية والميـ.ـدانية في سوريا للعام 2021.

وقال “ليستر” في مقال نشرته صحيفة “الشرق الأوسط”، لا وجـ.ـود لبصـ.ـيص ضوء في آخر النـ.ـفق المـ.ـظـ.ـلم_ الأزمـ.ـة المستمرة في سوريا_ منذ 10 سنوات.

مشيراً أن بشار الأسد سيـ.ـخوض انتخابات الرئاسة المقبلة في سوريا وسيفوز فيها، نظراً للضوء الأخضر الممـ.ـنوح له من قبل روسيا.

إلا أن الدعم الروسي للأسد وفق حديث الكاتب البريطاني سيـ.ـصـ.ـطدم بالسيـ.ـاسة الأمريكية الجديدة في سوريا، والتي سيدخلها إدارة بايدن قريباً.

ووفقاً للباحث، فإن على الإدارة الأمريكية  التركيز على إعادة تنشيط عمل مجموعة “أصدقاء سوريا” ضمن إطار تحـ.ـالف دبلوماسي يعمل بشكل أكـ.ـثر حـ.ـزماً لتطبيق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

وأضاف أن تسوية الأوضاع في محافظة إدلب شمالي غربي سوريا وحدها تشكل تحـ.ـدياً كبيـ.ـراً للإدارة الأمريكية، ناهـ.ـيك عن ملف اللاجئين في مختلف الدول وملف تنظـ.ـيم الدولـ.ـة.

واعتبر “ليستر” أن القرارات التي ستتـ.ـخذها إدارة بايدن خلال العام الجاري ستحدد بشكل كبيـ.ـر آفاق ومستقبل الأوضـ.ـاع في سوريا، كما سيكون عام 2021 عاماً حاسـ.ـماً بالنسبة لمـ.ـصير بشار الأسد.

وقال أن الأسد اتبع سـ.ـياسة الأرض المحـ.ـروقة ضـ.ـد شعبه، وقام بتـ.ـدمير سوريا، بهدف البقاء على كرسي الرئاسة، إلا أن الأرض المحـ.ـروقة ستصل إلى الأسد قريباً…

متابعات_الشرق الأوسط

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى