أخبار تركيا

إسطنبول.. طبيب مصاب بكورونا يتسبب بكارثة بدار رعاية المسنين

 تركيا نيوز بالعربي
تابعنا على أخبار جوجل نيوز

كورونا
كورونا

 

تركيا نيوز بالعربي

قالت وسائل إعلام تركية إن طبيباً مصاباً بكورونا نقل العدوى إلى 54 مسناً داخل دار رعاية خاص.

ونقلت صحيفة “ملييت” عن أحد خبراء الكوادر المتخصصة بالبحث عن مصدر عدوى الفيروس قوله، بحسب ما ترجمه موقع “الجسر ترك”، إن الطبيب المصاب متخصص في أمراض الباطنة، وكان يتردد على دار الرعاية بشكل أسبوعي لإجراء فحوصات روتينية لكبار السن.

وأضاف أن أعراض الإصابة بكورونا ظهرت مؤخراً على الطبيب، وخضع لاختبار التشخيص، الذي أكد إصابته بالفيروس.

وتابع أن الطبيب أبلغ إدارة دار الرعاية بإصابته، التي أبلغت بدورها مديرية الصحة، وطلبت منها إرسال فرق للتحقق من سلامة النزلاء.

وأردف أن الفحوصات الأولية كشفت عن إصابة 7 أشخاص داخل دار الرعاية بفيروس كورونا، ما دفع مديرية الصحة لإجراء مسح طبي شامل لكافة النزلاء والموظفين، أكدت نتائجه إصابة 54 مسناً بالفيروس.

وأكمل أن المصابين نُقلوا على الفور إلى مستشفيات مختلفة في إسطنبول للبدء بعملية علاجهم.

كما لفت إلى أن تلك الكارثة وقعت بالرغم من الاحتياطات الواسعة والتدابير الصارمة التي حرص دار الرعاية على تطبيقها منذ ظهور الفيروس.

وحتى مساء الاثنين، سجلت وزارة الصحة التركية 112 ألفاً و261 إصابة بكورونا، راح ضحيتها 2900 شخص، فيما بلغت حالات الشفاء 33 ألفاً و791 حالة.

 

إقرأ أيضأ : لماذا ينام بعض مصابي كورونا في وضع “الانبطاح”؟

كشف تقرير صحي، أن وضع الانبطاح “النوم على البطن” ثبتت فعاليته مع بعض المصابين بفيروس كورونا، خاصة أولئك الذين يعانون من مشاكل في التنفس.

وقال تقرير نشرته “بي بي سي”، إن هذه الطريقة في النوم تساعد المرضى عن طريق زيادة كمية الأوكسجين التي يستنشقونها، وقد تعمل على طرد السوائل المتجمعة في الرئة.

وأكد خبير العناية المركزة وأمراض الجهاز التنفسي والأستاذ في جامعة جونز هوبكينز الأمريكية باناغيس غالياتساتوس، “أن العديد من المصابين بفيروس كوفيد 19 لا يستطيعون استنشاق كميات كافية من الأوكسجين، وهذا مبعث ضرر كبير، وحتى لو زودوا بالأوكسجين، لا يعد هذا كافيا في الكثير من الأحيان، ولذا نقلبهم على بطونهم لمساعدة الرئة على التمدد”.

وأضاف غالياتساتوس، أن الجزء الأثقل من الرئتين يقع في الظهر، ولذا فإن المرضى الراقدين على ظهورهم ،سيجدون صعوبة في استنشاق الكمية الكافية من الهواء؛ نظرا لأن أوزانهم تضغط على الجزء الأكبر من الرئتين. مشيرا إلى أن أسلوب الانبطاح، يسمح بتدفق كميات أكبر من الأوكسجين ويساعد في استخدام الأجزاء الأخرى من الرئتين.

مواضيع قد تعجبك:

HAMIDA

كاتبة وصحفية بموقع تركيا نيوز بالعربي

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق