منوعات

لهذه الأسباب.. توقعات بتضاعف حصيلة إصابات كورونا في تركيا خلال المرحلة القادمة

 تركيا نيوز بالعربي
تابعنا على أخبار جوجل نيوز

فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)
فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)

 

تركيا نيوز بالعربي

كشف عضو في المجلس العلمي التابع لوزارة الصحة التركية عن احتمال تضاعف حصيلة إصابات “كورونا” المعلنة خلال المرحلة القادمة.

وقال البروفيسور “ألباي أزاب”، بحسب ما ترجمه موقع “الجسر ترك”، إن الأرقام المعلنة للرأي العام تقتصر على المصابين الذين أكد اختبار تفاعل البلمرة التسلسلي “PCR” إصابتهم بالفيروس، لافتاً إلى أن الاختبار المذكور ليس حساساً بشكل كاف لنفي الإصابة كلياً.

وتابع مشيراً إلى وجود مرضى يُشتبه بإصابتهم بكورونا بناءً على الأعراض التي أظهروها، بالرغم من نتائج اختبار “PCR” السلبية.

وأضاف أن وزارة الصحة تحتفظ بسجلات هؤلاء المرضى، وبدأت بعلاجهم كحالات مشتبهة غير مؤكدة، وذلك بناءً على القرائن والنتائج المسجلة في قصصهم السريرية.

ولفت إلى تعديل بعض الدول إحصائياتها مؤخراً بعد إضافة الحالات المشتبهة إلى مجمل إصابات الفيروس.

وختم بالقول إن تلك الحالات ستتسبب بتضاعف حصيلة الإصابات لدى إضافتها إلى الأرقام المعلنة خلال المرحلة القادمة.

وحتى مساء السبت، سجلت وزارة الصحة التركية 107 آلاف و737 إصابة بفيروس “كورونا المستجد”، راح ضحيتها 2706 أشخاص، فيما بلغت حالات الشفاء 25 ألفاً و582 حالة.

 

إقرأ أيضأ : لماذا ينام بعض مصابي كورونا في وضع “الانبطاح”؟

كشف تقرير صحي، أن وضع الانبطاح “النوم على البطن” ثبتت فعاليته مع بعض المصابين بفيروس كورونا، خاصة أولئك الذين يعانون من مشاكل في التنفس.

وقال تقرير نشرته “بي بي سي”، إن هذه الطريقة في النوم تساعد المرضى عن طريق زيادة كمية الأوكسجين التي يستنشقونها، وقد تعمل على طرد السوائل المتجمعة في الرئة.

وأكد خبير العناية المركزة وأمراض الجهاز التنفسي والأستاذ في جامعة جونز هوبكينز الأمريكية باناغيس غالياتساتوس، “أن العديد من المصابين بفيروس كوفيد 19 لا يستطيعون استنشاق كميات كافية من الأوكسجين، وهذا مبعث ضرر كبير، وحتى لو زودوا بالأوكسجين، لا يعد هذا كافيا في الكثير من الأحيان، ولذا نقلبهم على بطونهم لمساعدة الرئة على التمدد”.

وأضاف غالياتساتوس، أن الجزء الأثقل من الرئتين يقع في الظهر، ولذا فإن المرضى الراقدين على ظهورهم ،سيجدون صعوبة في استنشاق الكمية الكافية من الهواء؛ نظرا لأن أوزانهم تضغط على الجزء الأكبر من الرئتين. مشيرا إلى أن أسلوب الانبطاح، يسمح بتدفق كميات أكبر من الأوكسجين ويساعد في استخدام الأجزاء الأخرى من الرئتين.

مواضيع قد تعجبك:

HAMIDA

كاتبة وصحفية بموقع تركيا نيوز بالعربي

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق