أخبار تركيا

تركيا تقرر تقديم مساعدة جديدة برمضان لهذه الفئة..فهل سيشمل السوريين؟

 تركيا نيوز بالعربي
تابعنا على أخبار جوجل نيوز

تركيا تقرر تقديم مساعدة جديدة برمضان لهذه الفئة..فهل سيشمل السوريين؟
تركيا تقرر تقديم مساعدة جديدة برمضان لهذه الفئة..فهل سيشمل السوريين؟

تركيا نيوز بالعربي

أعلن “حزب العدالة والتنمية” وهو الحزب الحاكم في الدولة التركية عن البدء بمشروع خلال رمضان القادم يهدف لدعم المسنين في تركية.


وقد صرحت بذلك المشروع رئيسة فرع المرأة في الحزب “لطفية سيلفا تشام” .


وقالت : “لن ننسى مواطنينا خلال شهر رمضان (المبارك) , سنطبخ وجبات الإفطار في أحيائنا ، وسنقوم بإيصالهم إلى المواطنين الذين تبلغ أعمارهم فوق سن 65 سنة”.


و هناك العديد من الأسئلة التي يتداولها السوريين في تركيا , ولعل أبرزها سؤل “هل سيشمل السوريين أيضا ؟”.
اخبار ساخنة
السلطات التركية تعزل حياً جديداً بولاية غازي عنتاب

السوريون سيستفيدون من هذه الخطوة.. بيان هام من مفوضية اللاجئين

بيان تحذيري عاجل من وزارة الصحة التركية

وفي هذا السياق ، أكد الناشط الإغاثي (فتح الله إيغور)  أن المساعدات ستشمل كبار السن من السوريين أيضاً .


وتابع بكلامه مضيفا : سيكون من المرجح أن يعتقد معظم السوريين ، عندما يسمعون خبر عن المساعدة ، أنها ستكون مساعدة مالية ، لكنها ستكون عبارة عن مساعدات غذائية في الحقيقة .


وفي الغالب لن تشمل المساعدات جميع الولايات التركية.


وكانت وزارة الداخلية التركية قد أصدرت قرارًا بحظر خروج كبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا ، بالإضافة إلى المصـ.ـابين بأمراض مزمنة , والذين هم تحت عمر ال 20 سنة  إلى الشوارع بسبب فيروس “كورونا”.


المصدر: عرب ميديا




اقرأ أيضا : أعراض خارجية تظهر قبل اسبوع من بدء فايروس كورونا بإنـ.ـهاء حيـ.ـاتك






توصل باحثون من الجامعة الوطنية الأسترالية، إلى أن الإصابة بالفيروس التاجي يمكن التأكد منها قبل ظهور الأعراض، بواسطة الفضلات البشرية
وذكرت صحيفة “ديلي ميل” أن آثار وباء “كوفيد -19″، قد تظهر في البراز قبل أسبوع من ظهور الأعراض الخارجية.




وأفادت آبارنا لال، عالمة الأوبئة في المدرسة الأسترالية لأبحاث الصحة العامة، بأن العلماء سيدرسون محتويات المجاري، لافتة إلى أن مراقبة مياه الصرف الصحي ستجعل من الممكن رصد الوضع مع الفيروسات التاجية ومنع تفشيها.


يشار إلى أن علماء في هولندا أجروا دراسة مماثلة، قادتهم إلى نتيجة مفادها، أنه يمكن الحصول على اختبار إيجابي للفيروس التاجي عن طريق البراز، قبل ظهور السعال والحمى.


وأكد جرتيان ميديم، الأستاذ المتخصص في الميكروبيولوجي، أن الاختبارات من أحد مصانع معالجة مياه الصرف الصحي يمكن أن توفر معلومات حول حالة مليون شخص.


وسيجري بهذه الطريقة، أخذ عينات من مياه الصرف الصحي، ثم يتم فحصها في مختبرات مدرسة جون كيرتن للبحوث الطبية.



بالمقابل، وصف أستاذ علم المناعة بيتر دوهرتي، الحائز على جائزة نوبل، هذه الطريقة، بأنها غير جذابة، ومع ذلك، يتفق العلماء على أن مثل هذه الطريقة يمكن أن تسمح بتحديد عدد كبير من المـ.ـصابين.

مواضيع قد تعجبك:

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق